اخبار الوزارةاخبار الولاية

وزير الثقافة والإعلام والاتصالات بنهر النيل يلتقي وفد المجلس الأعلى لحماية البيئة ويؤكد التزامه بتكثيف الجهود لدعم مشروعات وبرامج المجلس إعلامياً

عطبرة :منصة إعلام نهرالنيل :الطيب يس _
ثمن الأستاذ مصطفى محمد عثمان الشريف، وزير الثقافة والإعلام والاتصالات بولاية نهر النيل، جهود المجلس الأعلى لحماية البيئة في إرساء ثقافة السلامة البيئية بالولاية. مشيراً إلى حرص حكومة الولاية على دعم جهود المجلس في هذا المجال، خاصةً في ظل الأنشطة التعدينية الواسعة التي تحتضنها الولاية في إطار اهتمامها بجذب الاستثمار ودعم الاقتصاد القومي للبلاد

جاء ذلك خلال لقائه وفد المجلس الأعلى لحماية البيئة بالولاية بحضور الدكتور حسن حمد السيد، الأمين العام للمجلس، والأستاذ محمد مختار، مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس.

وتناول اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون بين وزارة الثقافة والإعلام والاتصالات والمجلس الأعلى لحماية البيئة في مجال التوعية البيئية وحماية البيئة في الولاية.

وأكد الوزير على التزام وزارة الثقافة والإعلام والاتصالات بقيادة هذا الدور التوعوي الهام لزيادة الوعي البيئي والمجتمعي، وتكثيف الجهود لحماية البيئة وإبراز جهود عمل المجلس في جميع محليات الولاية. وذلك سعيًاً لحماية البيئة وضمان صحة وسلامة إنسان الولاية.

من جانبه قدم الدكتور حسن حمد السيد، الأمين العام للمجلس الأعلى لحماية البيئة، شرحًا مفصلًا عن جهود المجلس الملموسة في حماية البيئة والأدوار التي يقوم بها على مختلف الأصعدة. وأثنى الدكتور حمد السيد على جهود وزارة الثقافة والإعلام والاتصالات بقيادة السيد الوزير في دعم مشروعات وبرامج المجلس إعلامياً.

وشدد الدكتور حمد السيد على ضرورة تضافر الجهود الإعلامية من مختلف الجهات لتحسين الواقع البيئي، ومُنوّهاً بـ الدور التوعوي الريادي للإعلام في نشر الوعي البيئي بين المواطنين.

◾إعلام وزارة الثقافة نهرالنيل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى