اخبار الولاية

والي نهر النيل يخاطب اللقاء الجماهيري الحاشد للمقاومه الشعبيه بوحدة الباوقة الادارية ويؤكد بان الولاية ماضية بقوة نحو تسليح كل قادر علي السلاح ويباهي بابناء القطاع وتدافعهم

الباوقة/ منصة إعلام نهر النيل : أحمد علي أبشر

حيا الدكتور محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون والي نهر النيل المكلف حيا انسان ومواطن الوحدة الادارية الباوقة من منطقة ابوكبيده وحتي منطقة الرضي جاء ذلك لدي مخاطبته اللقاء الجماهيري الحاشد لانطلاقة المقاومه الشعبيه المسلحة بالوحدة وذلك بحضور ومشاركة العميد امن ياسر علي بشير مدير جهاز المخابرات العامة بالولاية والعميد ركن عبدالله قائد ثان سلاح المدفعية واللواء ركن الهادي سليمان ساري الليل رئيس اللجنة العليا للتعبئة والاستنفار بولايتي نهر النيل والشمالية والاستاذ حسن إبراهيم كرار المدير التنفيذي لمحلية بربر واعضاء اللجنة الامنية بمحلية بربر وقيادات الادارات الاهليه واعيان ورموز الوحدة وباهي السيد الوالي بابناء وحدة الباوقة بهذا التدافع الكبير والحاشد والحماس واضاف حضرنا لهم لرفع معنوياتهم لكن بما شاهدناه هم الذين رفعوا معنوياتنا مؤكدا بان هذا التدافع ليس بمستغرب علي ابناء هذه المناطق الممتده الذين ورثوا الشجاعه والفروسيه والشهامه واكد السيد الوالي بان هذا التدافع هو رساله قويه لكل العالم اجمع وللاعداء والعملاء بالداخل والخارج خاصة بان الشعب السوداني بمختلف مكوناته وقبائله مع وخلف قواته المسلحة وهي تتصدي لهذا المخطط الكبير والمؤامره الكبري التي تستهدف هوية وموارد البلاد وارسل السيد الوالي رسائل قويه للمليشيا المتمرده والمرتزقه بان نهر النيل ستكن المقبره لو حاولوا وفكروا دخولها وقال بان ارض الولاية اشرف ان تضم جثث هؤلاء الانجاس بل سنتركهم للكلاب واعلن السيد الوالي عن شروعهم في تنفيذ توجيهات السيد القائد العام للقوات المسلحه بتسليح كل قادر علي حمل السلاح وبشر السيد الوالي بقرب الانتصار المؤزر باذن الله مؤكدا بان هنالك تقدم كبير لقواتنا المسلحة وقواتنا النظامية ومن المجاهدين ومن المستنفرين في كافة الجبهات
اللواء ركن الهادي سليمان ساري الليل رئيس اللجنة العليا للتعبئة والاستنفار بولايتي نهر النيل والشمالية اشاد بالتدافع الكبير من ابناء الوحدة الادارية الباوقة مؤكدا بان المقاومه الشعبيه هي سند وعضد للقوات المسلحه واضاف بان هذا التدافع من كل ابناء الشعب السوداني وفي جميع ولاياته رساله قويه بان الشعب السوداني مع قواته المسلحة وندد بالجرائم والانتهاكات للمليشيا المتمرده والمرتزقه واكد بان بشريات النصر لاحت باذن الله واشار بان السودان واجه هذا المخطط الكبير بوحدة الصف والكلمة
الأستاذ حسن إبراهيم كرار الفاضلابي المدير التنفيذي لمحلية بربر اكد جاهزية ابناء المحلية بعد اكتمال معسكرات الكرامه الاولي وبداية انطلاقة الكرامه الثانيه في كافة مناطق المحلية وكذلك انطلاقة معسكرات التدريب المتقدم واضاف بان الوحدة الادارية الباوقة ظلت سباقه مؤكدا بان معسكرات التدريب بالمحلية لن تتوقف واكد عزم ابناء المحلية للتقدم للامام من اجل تحرير اي شبر دنسه هؤلاء الانجاس
الأستاذ وليد بشير كمال رئيس المقاومه الشعبيه المسلحة اكد بان المقاومه رتبت نفسها واسعدت للتقدم عبر المعسكرات المغلقه والتدريب علي كافة انواع الاسلحه واضاف بان الوقت للعمل والفعل وليس الكلام واكد بان ردهم البيان بالعمل ونادي بالاسراع في تسليح كل المستنفرين معلنا عن جاهزية كتيبة الشهيد اللواء ياسر فضل الله ابن الباوقة بحوالي الف مجاهد للزحف نحو الخرطوم وغيرها
الاستاذ سراج الدين عثمان ابوعائشه رئيس المقاومه الشعبيه المسلحة بالوحدة الادارية الباوقة اكد بانهم في جميع مناطق الوحدة علي قلب رجل واحد شعارهم لاقبليه ولا عنصريه ولامناطقيه ولاحزبيه وانما الجميع شعارهم الوطن خلف قواتهم المسلحة مؤكدا بان الشباب بجميع المناطق بالوحدة انفسهم تواقه للجهاد والاستشهاد وهم ادوا القسم بان لايتخلف منهم احد موضحا بان المقاومه الشعبيه المسلحة انطلقت بقوة من الوحدة الادارية الباوقة وكانت مشاركتها الفاعله والقويه في اللقاء الجماهيري الحاشد لانطلاقة المقاومه الشعبيه المسلحة بالدامر الاثر الكبير فما تحقق من ترتيب وتنظيم للمقاومه الشعبيه المسلحة بالولاية والذي انطلقت لكافة ولايات البلاد واضاف بان لديهم ثلاث معسكرات بالوحدة ولن تتوقف هذه المعسكرات حتى تحرير اي شبر دنسه العملاء والخونه والماجورين بل ستتواصل لحماية الوطن والولاية والمحليه والوحده مشيدا بتفاعل حكومة الولاية بقيادة السيد الوالي مع برامج التعبئه والاستنفار ومبادرتها باعلان التعبئه والاستنفار والقرارات القويه التي صدرت والتي هدفت لتقوية الصف وقطع دابر العملاء والخونه بالولاية
وكان قد تحدث في بداية اللقاء الاستاذ السيد محمد العباس انابة عن قيادات وجماهير الوحدة الادارية الباوقة مؤكدا جاهزيتهم التامه للدفاع عن الوطن والارض والعرض
وتخلل الاحتفال أغاني حماسية قدمها الفنان عبدالواحد مديني وكذلك شارك عدد من شعراء المنطقة والذين اشعلوا الحماس وارتفعت الحناجر باصوات التهليل والتكبير والشعارات الداعمه للقوات المسلحة وهم يحملون السلاح في صورة مثلت ملحمه تاريخيه قدمتها الوحدة الادارية الباوقة لتضاف لسجل ملاحم المقاومه الشعبيه المسلحة التي انطلقت من ولاية نهر النيل ومن حاضرتها الدامر لتعم جميع ولايات ومناطق السودان في صورة عكست تلاحم الشعب السوداني مع قواته المسلحة الباسله وهي تتصدي لهذا العدوان الغاشم والمؤامره الكبري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى